أحاديث إمامية صحيحة السند في فضل الزهراء سلام الله عليها

اذهب الى الأسفل

أحاديث إمامية صحيحة السند في فضل الزهراء سلام الله عليها

مُساهمة من طرف Admin في 18/1/2018, 12:14

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد


ليس الغرض من هذا الموضوع استقصاء جميع ما صح سنداً في فضائل سيدتنا فاطمة الزهراء عليه السلام؛ لأنَّ ذلك يحتاج إلى عمل موسَّع لا يتيسر لقليل زاد مثلي. كما أنَّ الغرض ليس هو القول بأن ما لم يصح سنداً فليس بذي اعتبار؛ إذ كم من حديث لم يصح له سند على حدة ومع ذلك هو مستفيض أو متواتر. بل الغرض من هذا الموضوع هو تقديم هدية متواضعة للمؤمنين الذين يدخلون في حوارات على الانترنت؛ وذلك لأننا وجدنا بعض الوهابية يتحدون شيعة أهل البيت بأن يأتوا بسند صحيح في فضل الزهراء على مباني الإمامية، ومع أننا لا ندري ما هي الحكمة من هذا التحدي السخيف، وقد نجزم بأنه لا ثمرة من تحديهم بالنسبة إليهم، وإنما هم يبحثون عن أية صيغة ـ مهما سخفت ـ ليحرجوا الشيعة في المواقع الحوارية هنا وهناك.. فمن أجل صفع الوهابية وإخراس ألسنتهم؛ أقدم هذه الروايات التي اطلعت عليها منذ فترة، وليست بالجديدة.


1 ـ روى الشيخ الكليني في الكافي (1/241) ، برقم (5) بسند صحيح، قال:
مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ، عَنِ ابْنِ مَحْبُوبٍ، عَنِ ابْنِ رِئَابٍ، عَنْ أَبِي عُبَيْدَةَ، قَالَ: سَأَلَ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ (عليه السلام) بَعْضُ أَصْحَابِنَا عَنِ الْجَفْرِ، فَقَالَ: هُوَ جِلْدُ ثَوْرٍ مَمْلُوءٌ عِلْماً. قَالَ لَهُ: فَالْجَامِعَةُ؟ قَالَ: تِلْكَ صَحِيفَةٌ طُولُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعاً فِي عَرْضِ الأَدِيمِ، مِثْلُ فَخِذِ الْفَالِجِ، فِيهَا كُلُّ مَا يَحْتَاجُ النَّاسُ إِلَيْهِ، وَلَيْسَ مِنْ قَضِيَّةٍ إِلاّ وَهِيَ فِيهَا، حَتَّى أَرْشُ الْخَدْشِ. قَالَ: فَمُصْحَفُ فَاطِمَةَ عليها السلام؟ قَالَ: فَسَكَتَ طَوِيلاً، ثُمَّ قَالَ: إِنَّكُمْ لَتَبْحَثُونَ عَمَّا تُرِيدُونَ وَعَمَّا لا تُرِيدُونَ، إِنَّ فَاطِمَةَ (عليها السلام) مَكَثَتْ بَعْدَ رَسُولِ اللَّهِ (صلى الله عليه وآله) خَمْسَةً وَسَبْعِينَ يَوْماً، وَكَانَ دَخَلَهَا حُزْنٌ شَدِيدٌ عَلَى أَبِيهَا، وَكَانَ جَبْرَئِيلُ (عليه السلام) يَأْتِيهَا فَيُحْسِنُ عَزَاءَهَا عَلَى أَبِيهَا وَيُطَيِّبُ نَفْسَهَا وَيُخْبِرُهَا عَنْ أَبِيهَا وَمَكَانِهِ، وَيُخْبِرُهَا بِمَا يَكُونُ بَعْدَهَا فِي ذُرِّيَّتِهَا، وَكَانَ عَلِيٌّ (عليه السلام) يَكْتُبُ ذَلِكَ فَهَذَا مُصْحَفُ فَاطِمَةَ عليها السلام.

2 ـ روى الشيخ الكليني في الكافي (1/286 ـ 288) ، برقم (1) بإسنادين صحيحين (هما الأول والثالث) ، قال:
عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى، عَنْ يُونُسَ؛ وَعَلِيُّ بْنُ مُحَمَّدٍ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ أَبِي سَعِيدٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى، عَنْ يُونُسَ، عَنِ ابْنِ مُسْكَانَ، عَنْ أَبِي بَصِيرٍ، قَالَ: سَأَلْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ (عليه السلام) عَنْ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ أَطِيعُوا اللَّهَ وَ أَطِيعُوا الرَّسُولَ وَ أُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ.... الحديث.
إلى أن ذكر قول الإمام جعفر الصادق عليه السلام:
قَالَ (صلى الله عليه وآله) : أُوصِيكُمْ بِكِتَابِ اللَّهِ وَأَهْلِ بَيْتِي؛ فَإِنِّي سَأَلْتُ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ أَنْ لا يُفَرِّقَ بَيْنَهُمَا حَتَّى يُورِدَهُمَا عَلَيَّ الْحَوْضَ، فَأَعْطَانِي ذَلِكَ، وَقَالَ (صلى الله عليه وآله) : لا تُعَلِّمُوهُمْ فَهُمْ أَعْلَمُ مِنْكُمْ، وَقَالَ (صلى الله عليه وآله) : إِنَّهُمْ لَنْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ بَابِ هُدًى وَلَنْ يُدْخِلُوكُمْ فِي بَابِ ضَلالَةٍ. فَلَوْ سَكَتَ رَسُولُ اللَّهِ فَلَمْ يُبَيِّنْ مَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ، لادَّعَاهَا آلُ فُلانٍ وَآلُ فُلانٍ، وَلَكِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ أَنْزَلَهُ فِي كِتَابِهِ تَصْدِيقاً لِنَبِيِّهِ: (إِنَّما يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً) [ الأحزاب: 33 ] فَكَانَ عَلِيٌّ وَالْحَسَنُ وَالْحُسَيْنُ وَفَاطِمَةُ عليهم السلام، فَأَدْخَلَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ تَحْتَ الْكِسَاءِ فِي بَيْتِ أُمِّ سَلَمَةَ ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ إِنَّ لِكُلِّ نَبِيٍّ أَهْلاً وَثَقَلاً وَهَؤُلاءِ أَهْلُ بَيْتِي وَ ثَقَلِي... الحديث.

3 ـ روى الشيخ الكليني في الكافي (1/458) ، برقم (2) بسند صحيح، قال:
مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى، عَنِ الْعَمْرَكِيِّ بْنِ عَلِيٍّ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ جَعْفَرٍ، عَنْ أَخِيهِ أَبِي الْحَسَنِ [موسى الكاظم] عليه السلام، قَالَ: إِنَّ فَاطِمَةَ (عليها السلام) صِدِّيقَةٌ شَهِيدَةٌ، وَإِنَّ بَنَاتِ الأَنْبِيَاءِ لا يَطْمَثْنَ.

4 ـ روى الشيخ الكليني في الكافي (4/556) ، برقم (13) بسند موثق، قال:
مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ، عَنِ ابْنِ فَضَّالٍ، عَنْ يُونُسَ بْنِ يَعْقُوبَ، قَالَ: قُلْتُ لأَبِي عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام: الصَّلاةُ فِي بَيْتِ فَاطِمَةَ (عليها السلام) أَفْضَلُ أَوْ فِي الرَّوْضَةِ؟ قَالَ عليه السلام: فِي بَيْتِ فَاطِمَةَ عليها السلام.

5 ـ روى الشيخ الصدوق في المجلس التاسع والسبعين من كتاب الأمالي (ص522) بسند صحيح، قال: حدثنا علي بن الحسين بن شاذويه المؤدب وجعفر بن محمد بن مسرور رضي الله عنه، قالا: حدثنا محمد بن عبد الله بن جعفر الحميري، عن أبيه، عن الريان بن الصلت، قال:
حَضَرَ الرِّضَا (عليه السلام) مَجْلِسَ الْمَأْمُونِ بِمَرْوَ وَقَدِ اجْتَمَعَ فِي مَجْلِسِهِ جَمَاعَةٌ مِنْ عُلَمَاءِ أَهْلِ الْعِرَاقِ وَخُرَاسَانَ...
فذكر الخبر إلى أن انتهى إلى قول الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام:
وَأَمَّا الثَّانِيَ عَشَرَ فَقَوْلُهُ عَزَّ وَجَلَّ: (وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْها) فَخَصَّنَا اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بِهَذِهِ الْخُصُوصِيَّةِ؛ إِذْ أَمَرَنَا مَعَ الأُمَّةِ بِإِقَامَةِ الصَّلاةِ، ثُمَّ خَصَّنَا مِنْ دُونِ الأُمَّةِ، فَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله يَجِيءُ إِلَى بَابِ عَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ (عليهما السلام) بَعْدَ نُزُولِ هَذِهِ الآيَةِ تِسْعَةَ أَشْهُرٍ كُلَّ يَوْمٍ عِنْدَ حُضُورِ كُلِّ صَلاةٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ، فَيَقُولُ الصَّلاةَ رَحِمَكُمُ اللَّهُ، وَمَا أَكْرَمَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ أَحَداً مِنْ ذَرَارِيِّ الأَنْبِيَاءِ بِمِثْلِ هَذِهِ الْكَرَامَةِ الَّتِي أَكْرَمَنَا بِهَا وَخَصَّنَا مِنْ دُونِ جَمِيعِ أَهْلِ بَيْتِهِ.

6 ـ روى الشيخ الصدوق في المجلس السبعون من كتاب الأمالي (ص460) برقم (7) ، بسند صحيح، قال:
حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمداني (رحمه الله) ، قال: حدثنا علي بن إبراهيم، عن أبيه إبراهيم بن هاشم، عن عبد السلام بن صالح الهروي، قال: قلت لعلي ابن موسى الرضا عليه السلام...
فذكر أسئلة أبي الصلت وإجابات الإمام الرضا عليه السلام، حتى بلغ قول الإمام الرضا عليه السلام:
قال النبي (صلى الله عليه وآله) : لما عُرج بي إلى السماء، أخذ بيدي جبرئيل (عليه السلام) فأدخلني الجنة، فناولني من رطبها فأكلته، فتحول ذلك نطفة في صلبي، فلما هبطت إلى الأرض واقعت خديجة فحملت بفاطمة، ففاطمة حوراء إنسية، فكلما اشتقت إلى رائحة الجنة شممت رائحة ابنتي فاطمة.

والحمد لله أولاً وآخراً

Admin
المدير
المدير

ذكر المساهمات : 1237
تاريخ التسجيل : 03/08/2017

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://azkar101.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى